إصدارات

دراسة عن المشهد الإعلامي اليمني نهاية العام 2017

تمثل هذه الدراسة أهمية كبيرة للمهتمين بالحريات الصحفية وحرية التعبير عموما في، لاسيما عقب الصراع الحاصل في البلد منذ أربعة أعوام والتحولات الكبيرة التي شهدتها وسائل الاعلام بمختلف أنواعها.

وتتضمن الدراسة معلومات واحصائيات تبين حجم التغيير الذي حدث لوسائل الإعلام اليمنية ومستوى التأثير عليها جراء الحرب وكيف اضطر بعضها على الرحيل إلى خارج البلد، في حين تشكلت خارطة جديدة للإعلام اليمني في الداخل، القاسم المشترك بينها هو سيطرة لون واحد على ذلك الاعلام وتحوله الى إعلام موجه، على حساب الاعلام المستقل وهامش الحريات الصحفية المحدود الذي كانت تتمتع به اليمن خلال العقدين الأخيرين.

للإطلاع على التقرير كاملا

Yemeni_Media_Outlets_Study Arabic2

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
إغلاق